Skip to content Skip to footer

طبقات الجلد | ما هي المادة الرئيسية في الجلد ؟

في هذا المقال سنتعرف على طبقات الجلد ومكوناته، والذي يعد عضوًا أساسيًا وهامًا في جسم الإنسان وهو أكبر عضو فيه. حيث يزن حوالي 8 أرطال (3.6 كجم)، و22 قدم مربع (2 متر مربع) من جسم الشخص البالغ. وهذا الغطاء السمين يفعل أكثر بكثير من شكله الظاهري. ففي الواقع، بدونه لكنا سنتبخر تقريبًا، ويرجع ذلك لمكوناته  التي سنوضحها فيما يلي.

 

ما هي طبقات الجلد وخصائص كل منها؟

يتكون الجلد من ثلاث طبقات، وهي:

 

الخلايا الكيراتينية (البشرة : أول طبقات الجلد )

  • مصنوعة من البروتين القاسي بالكيراتين (وهو أيضًا مادة في الشعر والأظافر).
  • تشكل الخلايا الكيراتينية عدة طبقات تنمو باستمرار للخارج حيث تموت الخلايا الخارجية وتتقشر.
  • يستغرق الأمر نحو خمسة أسابيع للخلايا التي تم إنشاؤها حديثًا في طريقها إلى السطح.
  • يختلف سمكها من مكان لآخر، حيث يزيد سمكه على باطن القدم بأكثر من عشرة أضعاف عما هو حول العينين.
  • تؤوي البشرة خلايا دفاعية تنبه جهاز المناعة في الجسم للفيروسات والعوامل المعدية الأخرى.

 

الأدمة ( ثاني طبقات الجلد )

  • تمنح العضو قوته ومرونته بفضل ألياف الكولاجين والإيلاستين.
  • تساعد الأوعية الدموية الموجودة بها على تنظيم درجة حرارة الجسم عن طريق زيادة تدفق الدم إلى الجلد للسماح للحرارة بالهروب، أو عن طريق تقييد التدفق عندما يكون الجو باردًا.
  • تحتوي على شبكة من الألياف والمستقبلات العصبية تلتقط المشاعر مثل اللمس ودرجة الحرارة والألم، وتنقلها إلى المخ.
  • تحتوي الأدمة على الغدد الدهنية التي تمر عبر الجلد.

 

الطبقة الدهنية ( ثالث طبقات الجلد )

  • تؤدي الغدد العرقية إلى انخفاض درجة الحرارة الداخلية من خلال العرق أثناء تخليص الجسم من سوائل اليوريا المهدورة واللاكتات.
  • تنتج الغدد الصماء، التي تتطور أثناء البلوغ، عرقًا معطرًا مرتبطًا بالجاذبية الجنسية يمكن أن تسبب أيضًا رائحة للجسم، خاصة حول الإبط.
  • تفرز الغدد الدهنية الزهم الشبيه بالزيت لتزييت الشعر والجلد.
  • هي الطبقة القاعدية للجلد وهي الطبقة السفلية به.
  • تشمل دهون مخزنة كاحتياطي للوقود في حالة نقص الغذاء.
  • تعمل كعازل أو وسائد لنا من الضربات والسقوط.

 

كيف يتكون لون البشرة ؟

  • يعود لون البشرة إلى مادة الميلانين، وهي صبغة تُنتج في البشرة لحمايتنا من أشعة الشمس فوق البنفسجية التي قد تسبب السرطان.
  • ينتج الأشخاص ذو البشرة الداكنة عددًا أكبر من جزيئات الميلانين.
  • ينتمي الأشخاص ذوو أحلك ألوان البشرة إلى المناطق الاستوائية، خاصة المناطق ذات الغابات الكثيفة الكثيرة.
  • البشرة الناعمة هي صفة موجودة في الأشخاص من مناطق خطوط العرض الشمالية حيث تكون أشعة الشمس ضعيفة نسبيًا.

 

معلومات عن جلد الإنسان وأهم فوائده

  • يتميز أصحاب البشرة الداكنة باكتفائهم من فيتامين (د) الذي يفيد في تقوية العظام، والذي يتم إنتاجه من خلال التعرض لأشعة الشمس.
  • البيئات الأكثر إشراقًا وحرارة تسبب خطر تلف الجلد بشكل خطير.
  • في أستراليا، حيث غالبية السكان من أصل أوروبي شمالي، لديها أعلى معدلات سرطان الجلد في العالم، حيث يمثل أكثر من 80 في المئة من جميع أنواع السرطان التي يتم تشخيصها هناك كل عام.
  • يعمل الجلد كدرع عازل للماء.
  • يحمي الجلد الجسم من درجات الحرارة القصوى، ومن أشعة الشمس الضارة، والمواد الكيميائية الضارة.
  • يعد الجلد بمثابة جهاز استشعار ضخم معبأ بالأعصاب للحفاظ على الدماغ على اتصال مع العالم الخارجي.

 

وبالتالي عليك الحفاظ على بشرتك من أي ضرر، وإذا لاحظت أي تهيج أو احمرار أو أي شيء غريب بها يجب عليك معالجته، وكذلك قم بوضع واقٍ من الشمس حيث يقوم بحماية البشرة من الأشعة الضارة فقط.